اليغري : كاسانو باق في الميلان ولن يذهب ..

الموضوع في 'أخبار عالمية ودولية' بواسطة abdoumessi, بتاريخ ‏13 يوليو 2011.

  1. abdoumessi

    abdoumessi مشرف عام اقسام الرياضة والصور

    إنضم إلينا في:
    ‏12 مارس 2011
    المشاركات:
    1,178
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    نقاط الجائزة:
    0
    الوظيفة:
    طالب
    مكان الإقامة:
    الجزائر
    غالياني يؤكد بقاء كاسانو ويطمئن أنصار النادي بأن برلسكوني سيبقى في النادي بعد خسارته في قضية.
    [​IMG]
    أكد مدرب ميلان بطل الدوري الإيطالي لكرة القدم ماسيميليانو أليغري الثلاثاء أنه يعتقد بأن المهاجم الدولي أنطونيو كاسانو سيبقى في صفوف الفريق على الرغم من عدم ضمانه مركزا أساسيا في التشكيلة الموسم المقبل.
    وقال أليغري خلال التقديم الرسمي للنادي للموسم المقبل في مركز التدريبات التابع له في ميلانيلو: "تقولون أنه قد يرحل، لكني لا أعتقد ذلك: كاسانو سعيد في ميلان ونحن سعداء بضمه إلى صفوفنا، لا أعتقد بأنه سيكون هناك مشكلة من هذا النوع".
    ويعتبر كاسانو الملقب ب (فانتانطونيو) صانع ألعاب للمنتخب الإيطالي، بيد أن مدرب المنتخب تشيزاري برانديلي حذره بضرورة اللعب في صفوف فريقه على إعتبار أنه ليس أساسيا في تشكيلة ميلان رغم أنه يدخل إحتياطيا في كل مباراة.
    وأوضح اليغري الملقب بـ (الميستر): "لا يمكن لاي مدرب في العالم أن يضمن مركزا أساسيا لاي لاعب كيفما كان"، مضيفا "كاسانو كان مهما في الستة أشهر التي لعبها معنا" في إشارة إلى إنضمام كاسانو إلى ميلان في فترة الإنتقالات الشتوية مطلع العام الحالي قادما من سمبدوريا الذي غادره لأسباب تأديبية لشتمه رئيس النادي.
    غالياني يؤكد بقاء كاسانو
    [​IMG]
    من جهته، أكد نائب رئيس ميلان أدريانو غالياني أن: "بعض اللاعبين سيرحلون عن صفوف الفريق حتى نصل إلى 25 لاعبا بين 28 لاعبا نضمهم حاليا، لكن ليس بينهم اللاعبون الأكثر أهمية بما فيهم كاسانو!".
    ويبدأ ميلان موسمه في السادس من آب/اغسطس المقبل بدربي ميلان أمام جاره وغريمه التقليدي انتر ميلان ضمن الكأس السوبر الإيطالية في بكين.
    بقاء برلوسكوني
    [​IMG]
    وطمأن غالياني أنصار النادي بأن رئيسه رئيس الوزراء سيلفيو برلوسكوني سيبقى ملتزما مع النادي على الرغم من إدانته بدفع 560 مليون يورو من طرف محكمة في ميلانو وذلك لحساب شركة منافسة لأن شركته فينانفست قدمت رشوة لأحد القضاة لإقرار شرائها لدار نشر هامة.
    وحكم على الشركة التابعة لبيرلوسكوني بدفع تلك التعويضات بعد إنتزاعها ملكية دار موندادوري الرئيسية للنشر من مجموعة كمباني اندستريالي ريونيتي (سي اي ار) في التسعينات.
    وقال غالياني: "بما أن برلوسكوني لا يزال معنا فبإمكان أنصار النادي أن ينامون مطمئنين".
    وأضاف "أنه سؤال يطرحه علي الجميع في الشارع... القضية لن تؤثر إطلاقا على ميلان، وأنا أريد طمأنة الأنصار والمدرب واللاعبين".
    وكان غالياني أكد في تصريحات لوسائل الإعلام الإيطالية الاثنين بأن قضية موندادوري "ستؤثر بقوة على ميلان وعلى سياسة تعاقداته".

مشاركة هذه الصفحة