لماذا تستمر جوجل في شراء كل هذه الشركات؟

الموضوع في 'منتدى الأخبار التقنية' بواسطة moga, بتاريخ ‏17 فبراير 2010.

  1. moga

    moga موجة مميزة

    إنضم إلينا في:
    ‏9 فبراير 2010
    المشاركات:
    427
    الإعجابات المتلقاة:
    1
    نقاط الجائزة:
    0

    لماذا تستمر جوجل في شراء كل هذه الشركات؟

    [​IMG]


    أصبحنا نقرأ عن عمليات الشراء الضخمة التي تقوم بها جوجل من فترة لفترة وفي كل مرة ننتقد ونقول أن جوجل تريد أن تأخذ السوق لها وتتخصص في أمور آخرى ولكن ذلك قد لايكون صحيحا، ففما لاحظته فإن جوجل لم تحد عن هدفها الرئيسي وهو الإعلانات والبحث، إذا لم تقوم جوجل بشراء كل هذه الشركات ودفع الملايين في كل صفقة؟
    هل ألقيت نظرة على لائحة الإستحواذات التي قامت بها جوجل؟ وسوى يوتيوب و دبل كليك هل رأيت أي تطور يذكر على أي من هذه الخدمات الآخرى؟ وكم من هذه الخدمات او الشركات سمعت عنها أصلاً؟
    لنأخذ مثلا خدمة بلوجر التي قامت جوجل بشرائها عبر شراء Pyra Labs وحين تمت هذه الصفقة ظن الكثيرون أن جوجل ستقوم بنقل موقع بلوجر ليصبح منصة التدوين الأولى ولكن أي من هذه الأحلاك لم تحدث وبلوجر أصبح يقدم بعض التحديثات البسيطة هنا وهناك والتي لاترقى لمنافسة منصات تدوين قوية مثل وورد بريس.
    إستحواذ أخر شد إهتمامي قبل 3 سنوات هو “جايكو” وهو شبيه بتويتر حيث قامت الشركة بشرائه في 2007 ووعدنا وقتها أن نحصل على منافس أقوى لتويتر ووقتها لم يكن لتويتر ذلك الحضور الطاغي في السوق وكان أمام جوجل فرصة حقيقية لدخول هذا السوق وإمتلاكه ولكن هذا لم يحدث أيضاً وأصبح جايكو مشروعا مفتوح المصدر وتم إعادة إطلاقه في 2009 مرة آخرى مع تخلي جوجل عن تطويره ولعل أغلبكم لم يسمع بجايكو أصلا.
    إذا لم تقوم جوجل بشراء جميع هذه الشركات أصلا؟ حسنا قد يوجد أكثر من سبب لهذه العمليات:
    1- جوجل تريد دمج المنتج في منتجاتها الخاصة لتقديم تجربة أفضل: بالطبع هذا هو السبب الذي دائما مانسمعه ولكن كم من هذه الشركات تم إعادة دمجها في خدمات جوجل بشكل ناجح ومؤثر؟
    2- العقول الذكية: جوجل تبحث عن المهندسين والمبرمجين الأذكياء وفي أغلب الأحيان يكون هؤلاء هم مؤسسوا الشركة او أصحابها لذلك فإن أسهل الطرق للحصول على هذه العقول الذكية هي بشراء الشركة التي يملكونها ومن ثم دفعهم إلى العمل مع فرق جوجل المختلفة فمن سيرفض عشرات الملايين حين يكون رأسمالك 6 مليون دولار فقط؟.
    3- براءات الإختراع: كم عدد قضايا براءات الإختراع التي سمعنا عنها في الأونة الأخيرة، بل وكم من الملايين دفعت على شكل تعويضات لقيام شركة كبرى بإستخدام براءة إختراع دون إذن من صاحب البراءة كما حدث مع مايكروسوفت وأوفيس، لذلك فإن جوجل بمجرد أن تقوم بشراء شركة ما فإن كافة براءات الإختراع تصبح ملكا لها وذلك قد يوفر الملايين على الشركة وايضا يسمح لها بملاحقة بعض الشركات الكبرى مثل مايكروسوفت وآبل في حالة قامت أحدهما بإستخدام تقنيات تمتلك الشركة برائتها.
    أخيراً قتل المنافسة؟ هذه الأخيرة قررت أن أضيفها كنوع من نظريات المؤامرة فمن يدري لعل جوجل تدرك شيئا بخصوص هذه الشركات نحن غير قادرين على ملاحظته وترك الشركات تنمو قد يعود بالضرر على جوجل لذلك كان من الأفضل قتل المنافسة في المهد قبل أن تكبر وتسبب لهم الصداع.

مشاركة هذه الصفحة